العودة   منتديات المصطبة > الطريق إلى الله > القسم الإسلامى العام

القسم الإسلامى العام خاص بالمواضيع الإسلامية العامة المكتوبة التى لا تحتوى على صوتيات ومرئيات دينية


1 
bono

***بسم الله الرحمن الرحيم***
****رحلة الطائف****



...إنهمرت دموعى وكبل الحزن كل جوارحى واعتل تفكيرى وتألمت عيناى مما قرأته لما تَحملهُ الرحمة المهداه(صلى الله عليه وسلم)من أجل وصول ذلك الدين لك انت يا من تغوص فى بحر مؤلم تعشش المعاصى بجانبيه بحر لاميناء له والرسول ببحر مكتظ بشتى اشكال الايلام والايذاء النفسى والبدنى.

...تبدأ رحلة شقيق قلب كل المسلمين(صلى الله عليه وسلم) بعد موت ساحرة قلبه"امنا خديجه بنت خويلد" والعزيز المشرك عمه"أبوطالب"رمزا الحمايه له فقررأن يسافر الى"بنى ثقيف" بالطائف التى تبعد عن مكه مسافة"50"ميلا ذهابا وايابا قطعهم ماحى الظلم(صلى الله عليه وسلم) وهو بالعقد الخامس من عمره مترجلا وبرفقته مُتبناه"زيد بن حارثه" فتخطيا عثرات الطريق الى أن وصلا فخلعا رداء المشقه.

وحاولا أن يدعوا كل بطونها للاسلام فلم يقبلوه وردوه ردا منكسرا وأغلظوا له فى القول ومكث النبى(صلى الله عليه وسلم)10أيام يتردد على منازلهم دون جدوى فطلب منهم صاحب الكوثر(صلى الله عليه وسلم) الا يخبروا قريشا بما دعاهم اليه لكى لا تزداد عداوتهم وشماتتهم فرفضوا وطردوه من بلدتهم وحرشوا عليه الصبيان يرشقوه وصحبه بالحجاره

فأخذ "زيد" يدافع عن النبى(صلى الله عليه وسلم) حتى شُج رأسه وغمرها الدماء وسالت الدماء من قدمى عذب البسمه(صلى الله عليه وسلم)مما اضطرهما للجوء لبستان يحميهم من بطش الرعاع وجلسا يستريحان فشرع خاتم الأنبياء(صلى الله عليه وسلم)فى هذا الدعاء رافعا يداه متضرعا الى ربه وقال:-
"اللهم اليك اشكو ضعف قوتى وقلت حيلتى وهوانى على الناس أنت أرحم الراحمين وأنت رب المستضعفين وأنت ربى الى من تكلنى الى بعيد يتجهمنى أم الى عدو ملكتة أمرى ان لم يكن بك غضب علي فلا ابالى غير أن عافيتك هى أوسع لى أعوذ بنور وجهك الذى أشرقت له الظلمات وصلح عليه أمر الدنيا والأخرة،أن يحل عليَ غضبك أوأن ينزل بى سخطُك.


لك العتبى حتى ترضى،و...."

فأتاة غلام هذا البستان يعطى رسول السماء(صلى الله عليه وسلم) عنقود من العنب وكان هذا الغلام يدعى "عداس"وكان نصرانيا فوضع العنقود بيد النعمة المسداة(صلى الله عليه وسلم) فأخذه التقى النقى(صلى الله عليه وسلم) وقال "بسم الله" ثم أكل فهيا أخوتى أمتعوا اعينكم بهذا الحديث الرقيق الذى يكلله التواضع قال عداس:- ان هذا الكلام لا يقوله اهل تلك البلده فسأله النبى(صلى الله عليه وسلم)عن بلده؟ فقال عداس:- أنا من نينوى فقال له النبى(صلى الله عليه وسلم):- أمن قرية الرجل الصالح"يونس بن متى" فقال عداس:- وما يدريك من يونس؟ فقال النبى(صلى الله عليه وسلم):- ذلك أخى كان نبيا وأنا نبى مثله فانكب عداس على أرجل النبى(صلى الله عليه وسلم) ويديه يقبلهما واسلم عداس بهذا الاسلوب الرقراق العذب.

عاد النبى لمكه فقال "ذيد" كيف ستدخلها وقد أخرجوك منها؟ فقال له النبى سيجعل الله لنا مخرجا فبحث عمن يجيره فارسل بطلبه الى "المطعم بن عدى" فوافق المطعم ودخل النبى فى حماية المجير المشرك "المطعم وعشيرته"وأنارة مكه بعد انغماسها فى ظلام دامس بعودة نفيس أمته(صلى الله عليه وسلم) اليها فصلى النبى ركعتان بالكعبه ثم انصرف عائدا لبيته0
...يا نبى الهدى لقد كابدت من اجلنا الويلات أنت ومضة نور نسير على أريج خطى سنتك لنكن رفقائك فى الجنه تفرح بنا ونكن جيرانك



اللهم احشرنا تحت لواءه و أدخلنا فى زمرته واسقنا من يديه الكريمه شربة ماء لانظمأ بعدها ابدا وصلى اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم0


""أسأل الذى جعلنا فى دنيا فانيه أن يجمعنا ثانيه فى جنه قطوفها دانيه""




4 
سهيله

اللهم امين يارب العالمين

جزاكِ الله كل خير ع الطرح القيم

جعله الله في موازين حسناتك

ربنا يعزك يرفع قدرك

كل الشكر لك اختي




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة والمكتوبة فى المنتدى لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين عليه ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.