العودة   منتديات المصطبة > الأقسام الأدبية > منتدى الحب والرومانسية

منتدى الحب والرومانسية مواضيع الحب والرومانسية وكل ما يتعلق بالحب وأنواعه وأروع ما قيل فيه من كلمات

انا احبك

كاتب الموضوع: رحمة الفؤاد، فى قسم: منتدى الحب والرومانسية


1 
رحمة الفؤاد


أنا احبــــــــــك
يا عمري الدنيا ما تسوى تنام وخاطرك زعلان
ولابه شي يستاهل يخلي قلبك يعاني
طلبتك كان لي خاطر تبعد عنك ألأحزان
فديت أعيونك الحلوه تبسم لو على شاني
حبيبي صار لي مدة أشوفك تايه وحيران
وانا والله لا شفتك حزين تزود أحزاني
أنا احبك ولا ودي تعيش بدنيتك ندمان
ترى ألأيام محسوبة وتالي ها لعمر فاني
تصدق بسمتك والله تفرح خاطري الولهان
يطير من الفرح قلبي واصير بعالم ثاني
والى من شفتك بضيقة أحس اني انا الغلطان
أعاتب نفسي بنفسي ولو ما كنت أنا الجاني
غلاك بداخل أعروقي ولا يوصل غلاك انسان
يمر الوقت ويثبت لك غلاك ان الله أحياني
أضحي بعمري لعيونك تنام انته وانا سهران
ونادي جروحك لقلبي تجي واحد ورى الثاني





========


كم هي صعبة تلك الليالي
التي أحاول أن أصل فيها إليك
أصل إلى شرايينك
إلى قلبك
كم هي شاقة تلك الليالي
كم هي صعبة تلك اللحظات
التي أبحث فيها عن صدرك ليضم رأسي
انا احبك spnhrt.gif
حبيبي
الشوق إليك يقتلني
دائماً أنت في أفكاري
وفي ليلي ونهاري


صورتك
محفورة بين جفوني
وهي نور عيوني
عيناك ..... تنادي لعيناي
يداك ..... تحتضن يداي
همساتك .. تطرب أُذناي
انا احبك love_necklace_lg_clr.gif
يا حبيبي
أيعقل أن تفرقنا المسافات
وتجمعنا الآهات
يا من ملكت قلبي ومُهجتي
يا من عشقتك وملكت دنيتي
انا احبك love_necklace_lg_clr.gif
حبيبي
عندما أنام
أحلم أنني أراك ... بالواقع
وعندما أصحو
أتمنى ان أراك ثانية ...في أحلامي

=======


عندما أبدأ بالكتابة
أجد نفسي وأجد ذاتي
أجد نفسي تنطق بالحروف المقهورة
التي تأبى أن تتوراى بين السطور
أجد ببعض الأحيان
أدمعي تنساب على ورقتي تبللها
فتبقى حروفي هي ذاتي الخجول
الذي تريد التحرر ولكنها تأبى
وأحياناً عندما أكتب
أنسى أن لي أبجديات ومقاييس
المفروض لا أفرًط بها
أما عندما أكتب عن حبي
أجده يتجسد بمعاني ضعيفة بين السطور
لأنني أجد حبي بداخلي
نابع بكل حساسية


وعندما أهدي حبيبي أحرفي
أجدها لاتعطي معنى
مثل الذي في وجداني
لأن الذي في وجداني
أكثر بكثير


فأحتار
وتبدأ معاناتي
وتبدأ فصول إعترافاتي
بورقتي التي قد أمزقها بعد ذلك
لأنها قد تظهر نقاط ضعفي
ولكن بعدها
أحس بالراحة
وأنني وجدتُ ذاتي التائه


فهل ياترى أستطيع إهداء أحرفي



إليك يا من أحبك القلب
إليك يا من إحتوتك العيون
إليك يا من أعيش لأجله
إليك يا من طيفك يلاحقني
إليك يا من أرى صورتك في كل مكان
في كتبي .. في أحلامي .. في صحوتي
إليك يا من يرتعش كياني
من شدة حـبـيـبـي
الشوق إلى رؤياك
فقط عند ذكر إسمك

هذا أقل ما أستطيع التعبير عنه
لأن حبك يزيد في قلبي كل لحظة
ولأنك أنت
كل شيئ في
حياتي





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة والمكتوبة فى المنتدى لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين عليه ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.